بروتوكول تعاون بين نقابة السينمائيين المصريه والمرصد الجزائري للفنان

بروتوكول تعاون بين نقابة السينمائيين المصريه والمرصد الجزائري للفنان

تحت رعاية الاتحاد العام للفنانين العرب وأكاديمية المجتمع المدني الجزائري تم توقيع بروتوكول تعاون بين نقابة المهن السينمائية المصرية والمرصد الجزائري للفنان.

وقع نقيب المهن السينمائية ورئيس الاتحاد العام للفنانين العرب مسعد فوده – والسيد الأستاذ الدكتور/ أحمد شنه – رئيس أكاديمية المجتمع المدني الجزائري وبحضور السيد المخرج/ أسامه غريب – عضو مجلس إدارة نقابة المهن السينمائية اتفاقية تعاون مشترك تتضمن الآتي :-

-        تفعيل أسابيع سينمائية مصرية جزائرية تُعرض في مصر والجزائر.

-        إقامة ورش تدريب دورية في جميع مجالات العمل السينمائي تُقام في الجزائر للاستفادة من الكوادر والخبرات المصرية.

-    تأسيس مكتب مشترك لتنظيم التشريعات وتوحيدها لخدمة وحماية الملكية الفكرية والحقوق المجاورة تحت إشراف الأستاذ الدكتور/ حسام لطفي – مستشار الاتحاد العام للفنانين العرب لحماية الملكية الفكرية.

-        تنظيم مهرجان سينمائي للأفلام المستقلة وأفلام الشباب في مصر والجزائر والدول العربية.

-        إنشاء وحدة للترجمة وطبع الأبحاث والمراجع التي تهتم بصناعة السينما.

-    دعم مجال إصدار مطبوعات سينمائية متخصصة على نطاق مجلة نقابة المهن السينمائية (تلي سينما) والاستفادة بالخبرات المصرية لإصدار مجلة سينمائية باسم المرصد الجزائري للفنان. 

عن نقابة السينما

logo 1
ولدت فكرت النقابة عندما بدأت دورات الكاميرا تتعطل عن السير وذلك على أثر انقطاع ورود الفلم الخام إلى المملكة المصرية . وبلغت الأزمة ذروتها عندما أعلنت الشركات السينمائية أسفها لتسريح فنانيها وعمالها لعدم استطاعة هذه الشركات مواصلة العمل وسيتبع ذلك بلا شك عطل لجميع الأيدي العاملة والرؤوس المفكرة والإنتاج السينمائي المحلي

جميع حقوق الملكية محفوظة لنقابة المهن السينمائية  ©2017

تصميم وتطوير : Mozinhom