ياسمين عبد العزيز تعثر على فلاشه بلعبه السنجاب لأخر نفس الحلقة 12

 

مروة السوري 

 

شهدت أحداث الحلقة الـ12 من مسلسل لأخر نفس للفنانة ياسمين عبد العزيز ، بعد أن انتهت الحلقة السابقة بقيام أحد الأشخاص باختطاف سلمى "ياسمين عبد العزيز" وادعائهم على أنهم شرطى ألقت القبض عليها بتهمة قتل اللواء جمال "أحمد كمال" ولكنهم كشفوا أنهم هم الضباط الذين ساعدوها من قبل فى الهروب من القسم وهم ايضا يريدون الهاردات التى تحاول البحث عنها من أجل أن تكشف سر زوجها الضابط حازم غنيم "فتحى عبد الوهاب" ، كما عادت إلى منزل والدها كى تستطيع أن تأخذ اللعبة المرسومة مع صورتها الجلدية الخيط الثانى فى العثور على الدلائل وهناك تذكرت بأن والدها تم القبض عليه بعد أن قتل عشيق زوجته الجديدة وهذا كان سبب عدم رغبتها فى زيارة المنزل مرة آخرى ، كما عثر سليم "أحمد صلاح حسنى" على أحد البلطجية التى اجرتهم شقيقته نهى "ثراء جبيل" لكى تتخلص منه وقد اعترف الرجل بأن من أجرته لقتله هى سلمى واتضح من حديث قديم لنهى مع زوجها عزت "مراد مكرم" بأنها كانت على علاقه حب مع الضابط حازم ابن عمها وانها عانت من حاله الادمان بسبب زواجه من سلمى والتى تشعر بالغيرة منها ، كما توجه سليم إلى أدهم "أحمد العوضى" لكى يبتعد عن سلمى لانه يريد أن يصبح أب لأولادها وقد ذكره أدهم بأنه كان يريد شراء نصيب حازم فى الشركة برخص التراب إى أنه ليس له ضمير مادى ويريد المادة فقط .

 

وفى نهاية الحلقة عثرت سلمى على فلاشه بها معلومات هامة داخل لعبة السنجاب .

 

"لأخر نفس" تأليف طارق الكاشف ، عبد الله حسن ، أمين جمال ، إخراج حسام على .

 

عن نقابة السينما

logo 1
ولدت فكرت النقابة عندما بدأت دورات الكاميرا تتعطل عن السير وذلك على أثر انقطاع ورود الفلم الخام إلى المملكة المصرية . وبلغت الأزمة ذروتها عندما أعلنت الشركات السينمائية أسفها لتسريح فنانيها وعمالها لعدم استطاعة هذه الشركات مواصلة العمل وسيتبع ذلك بلا شك عطل لجميع الأيدي العاملة والرؤوس المفكرة والإنتاج السينمائي المحلي

جميع حقوق الملكية محفوظة لنقابة المهن السينمائية  ©2017

تصميم وتطوير : Mozinhom